تُطلق المؤسّسة العربيّة للصّورة منصتها الإلكترونية الجديدة: أداة متطورة لاكتشاف الصور، والأبحاث، والتجارب.

تُطلق المؤسّسة العربيّة للصّورة منصتها الإلكترونية الجديدة: أداة متطورة لاكتشاف الصور، والأبحاث، والتجارب.

تُقدم المنصة مجموعات مُرَقمنة لم تُعرض من قبل وتتميّز بأدوات فائقة التفاعل مع الصور، وإقامات فنيّة عبر الإنترنت، ومحرّك بحث متطوّر.


تُعلن المؤسّسة العربيّة للصّورة عن إطلاق منصتها الإلكترونية الحديثة www.arabimagefoundation.org. توفّر المنصة تجربة مُحسَّنة للمستخدِم/ة تُطلَق بعد عامين والنصف من الاستعدادات، ومهام الرقمنة، وتطوير نظام خاص لإدارة المحتوى. يشمل هذا الإطلاق الأولي ٢٥٠٠٠+ من الصور الرقمية لأغراض فوتوغرافيّة من ٨١ مجموعة مختلفة.

"لقد أردنا هذه المنصة أن تعكس موقفنا اليوم: أكثر انفتاحًا، وشمولية، وأكثر تعاونًا"، يقول مارك معركش، المدير الإداري للمؤسّسة العربيّة للصّورة. "إن هذا الموقع ما هو إلّا تطبيق لبيان مهمتنا الجديد تجاه ممارسات الحِفْظ وتجاه الجمهور الذي نعيد التواصل معه بعد أكثر من عامين من الانقطاع. يدعو الموقع أيضاً إلى بدء نقاش نقدي، وتعزيز جديد للأفكار، وتشجيع الأعمال الإبداعية والتعاونية ".

تتميّز المنصة بأربعة أقسام رئيسيّة:

- المجموعة، مورد شامل يتميز بالإصدارات الرقمية لأكثر من ٢٥٠٠٠ غرض صوري من ١٤ بلد، ومجموعة من أدوات الصورة التفاعلية التي تتيح للزائرين الاستخدام، والمشاركة، والتفاعل مع هذه الأغراض الصورية الرقمية. سيتم باستمرار إضافة المزيد من الصور والمعلومات حولها وحول المجموعات.

- المختبر، مركز تجارب يجمع بين التفكير الخلاق والبحوث المتعددة التخصصات: مشاريع سينتجها فنانون وكتاب ومفكرون وباحثون، ومهندسون وتقنيون وصناع الأفلام وأنت!

- استكشف/ي، نافذة على تطور الصورة المعاصرة وممارسات الجمع من خلال عرض لأنشطة المؤسّسة السابقة، والحالية، والمستقبلية.

- شارك/ي، دعوة للتواصل مع المؤسسة من خلال المشاركة ببرامجها وأنشطتها الحديثة.

"تُكوّن مجموعتنا المحور الأساسي لممارسات المؤسّسة. لقد أنشأنا بدائل رقمية حافظة، هي مرجع فوري يسمح بانتشار الغرض الصوري، متخذين التدابير اللازمة لضمان مستقبل هذه البدائل على المدى الطويل"، تقول كليمانس كوتار هاشم، رئيسة قسم المجموعات والمديرة المشاركة في المؤسّسة العربيّة للصّورة. "نهجنا في الرقمنة يحترم رغبتنا في فهم الغرض الصوري وتفرّده، وعدم تقديم أي تفسير جمالي للصورة".

المنصّة الإلكترونية من تصميم Wkshps وتطوير Takwïn Digital.
التصميم الغرافيكي لحملة التواصل الاجتماعي: ستوديو كواكب.


نعرب عن شكرنا للمؤسسات، والممولين والشركات والأفراد الذين يجعلون أنشطتنا الحالية ممكنة.

Story image
Story image

تشكر المؤسّسة العربيّة للصّورة  شركة بيكاسو لدعمها حملتنا الإعلانية في بيروت؛ وجميع المؤسسات والمتاحف وصالات العرض التي شاركت في حملتنا على وسائل التواصل الإجتماعية. يعود إمتنانا إلى:

Akkasah Center for Photography NYU Abu Dhabi, ALBA Arts Visuels, Alserkal, Art Dubai, Arab Center for Architecture, Arab Fund for Arts and Culture, Ashkal Alwan, Beirut Art Center, Beirut Art Residency, Beirut Center of Photography, Casa Arabe, Citerne Beirut, Dar El Nimer, Darat Al Funun, Dongola Limited Editions, Institut Français Beirut, Galerie Janine Rubeiz, Galerie Tanit, Kaph Books, Knowledge Workshop, Lebanon Traveller, Les Rencontres d'Arles, Mina Image Center, Mirros ME, Ryerson Image Center, Saleh Barakat Gallery, Saradar Collection, Sfeir Semler Gallery, Souk El Tayeb, The Carton, The Nicolas Ibrahim Sursock Museum, The Orient Institute, The Palestinian Museum.


إقرأ/ي هنا ما كتبته الصحافة عن إطلاق منصة المؤسّسة العربيّة للصّورة.

عن المؤسّسة العربيّة للصورة

المؤسّسة العربيّة للصّورة هي جمعيّة مستقلّة تصوغ مسارات جديدة للتصوير الفوتوغرافي وممارسات الصور. تستكشف، وتُسائل، وتواجه الحقائق الاجتماعية والسياسية المعقدة في عصرنا من منظور فريد من نوعه يتراوح بين البحث، والأرشفة، والانتاج الفني.

تشكٌل مجموعتنا نواة عملنا، وهي مكوّنة من أكثر من خمسمائة ألف مستند وقطعة فوتوغرافيّة - مصدرها منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والانتشار العربي. تعيد المؤسسة العربية للصورة التفكير في هذه الصّور من خلال طبقاتها المتعدّدة، لتحافظ عليها وتفهمها وتفعّلها بنهج نقديّ ومبتكر يساهم في إثراء المجموعة.

المؤسّسة العربيّة للصورة
مبنى الزغبي، الطابق الرابع، ٣٣٧ شارع غورو، الجميٓزة، بيروت، لبنان