آب ٢٠٢٢

كلّ الأشياء في زوالها

0026do00011_DR01-M.jpg

نعلم أن كل شيء سيمر. نعلم أن كل ما نختبره هو أمر ذو طابع عابر. ما نحتفظ به هو أطياف تجاربنا. عندما نحتفي بالذكرى، نحاول أن نتذكر، وأن نجمع ما يتلاشى. ربما يكون هذا الأمر ما يجعل الصور آسرة وموحشة. لا تزال الصورة أثرًا باقيًا، لكنها تبقى أثرًا، هي ذكرى من ضوء وظلال نلجأ إليها عندما نسعى لإحياء ما انقضى.

كيف نتذكر وكيف ننقل ما هو حي فينا على مثال صورة، أو شعور، أو صوت، أو رائحة؟ يحمل كل منا العالم بداخله، ومع ذلك نتوق إلى خلق آثار جماعية للاحتفال بالحياة ولكن لمواجهة عزلة الألم أيضًا. إن الرغبة في الاجتماع وربط رحلاتنا الفردية ببعضها البعض هائلة، ننتقل إلى المساحات والحركات حيث يمكن لعوالمنا أن تلتقي، حيث يمكن أن نترك أثرًا جماعيًا؛ حيث يمكن أن تصبح الذاكرة ملموسة.

صارت اهراءات الحبوب المتبقية في مرفأ بيروت تجسد أكثر من غرض وظيفي أُنيطَ بها منذ أكثر من ٥٠ عامًا، صارت عبارة عن شاهد جنائي وعاطفي على رعب ما انفكّ يطارد المدينة وسكانها منذ الرابع من آب ٢٠٢٢. إنها بمثابة مقبرة جماعية لجميع الذين فقدوا أحبائهم ؛ ٣١٨ نفَسًا والعدد يزيد. إنها تذكِرة لكل الذين نجوا من الموت في ذلك اليوم المشؤوم والذين يحملون ندوبًا، مرئية وباطنية. إنها الخراب المعلق على صرحه الذاوي في تناقض صارخ مع مدينة ارتحلت. لقد وقع فعل العنف مرتين، مرة في تأثيره الفوري ومرة أخرى في المحو المتعمد لتلك الذاكرة - طابع عابر إجباري لعدم تحميل المسؤولية لأي أحد وتحويل المعاناة إلى مصير فردي فحسب.

الثلاثاء ١٣ أيلول ٢٠٢٢


صورة المقدّمة: 0026do00011, 0026do – مجموعة بيدروس دومانيان، بإذن من المؤسسة العربية للصورة، بيروت. 


عمل الممارسين
حوار مع المؤرشِف المقيم راوشت توانا – ١١ آب ٢٠٢٢

الصورة: سينثيا زيدان أبو حسن / المؤسسة العربية للصورة.
الصورة: سينثيا زيدان أبو حسن / المؤسسة العربية للصورة.

انضم، في تموز ٢٠٢٢، المصور راوشت توانا إلى فريقنا في المؤسسة العربية للصورة، كمؤرشِف مقيم لمدة ثلاثة أسابيع.

وُلد راوشت في قلادزة في كردستان العراق ويقيم حاليًا في تورينو بإيطاليا، وقد عمل على معالجة أرشيف والده المصوِّر توانا عبد الله، الذي يضم بين دفتيه ٢٠ ألف عنصر فوتوغرافي بأشكال مختلفة، بما في ذلك المطبوعات الورقية والنيغاتيف ولفّات الأفلام من مقاس ٣٥ ملم. صورٌ التقطت كلّها بين عامي ١٩٧٤ و١٩٩٢، لتمثل سجلاً مهماً للحياة اليومية لشعب كردستان.

خلال إقامته الأرشيفية التي استمرت لثلاثة أسابيع في المؤسسة، تعلّم راوشت من فريقنا أساسيات المؤسسة في العناية بالمجموعات ورقمنتها وتوثيقها، بما يمكنه من اكتساب المعرفة اللازمة لتصنيف عناصر بحثية ورقمنة وإضافة عناصر بحثية جديدة إلى مجموعة والده، وعلى الرغم من أن المجموعة المادية ستبقى مع راوشت في الوقت الحالي، إلّا إن النسخة الرقمية ستكون في عهدة المؤسسة.

أجرينا، يوم الخميس ١١ آب ٢٠٢٢، حوارًا مفتوحًا مع راوشت في مقرنا، وتركّز الحوار على مجموعة والده، والرحلة المحفوفة بالمخاطر التي حملتها من السليمانية إلى تورينو، والمحادثات الأولى مع أحد أعضاء مجلس إدارتنا، وكيف تساعده إقامته الحالية في المؤسسة في رعاية هذه الصور بشكل أفضل. أدارت الحوار مديرة المؤسسة هبة الحاج-فيلدر.


بودكاست
الحلقة ١٨ من بودكاست "لمحة": مجموعة بيدروس دومانيان

0026do00016, 0026do
.مجموعة بيدروس دومانيان، بإذن من المؤسسة العربية للصورة
0026do00016, 0026do
.مجموعة بيدروس دومانيان، بإذن من المؤسسة العربية للصورة

"لمحة" بودكاست باللغة العربية أعدّته المؤسسة العربية للصورة بهدف تقديم المجموعات الموجودة في عهدتها عبر سلسلة من المقتطفات القصيرة.

تقدم الحلقة الثامنة عشر من "لمحة" مجموعة بيدروس دومانيان من عمّان، والمكونة من ٦٧ صورة مطبوعة، و٤ ألواح زجاجية، و٣٩ فيلم نيجاتيف يعود تاريخها إلى ثلاثينيات وستينيات القرن الماضي. تستدعي هذه المجموعة، إذ تجمع بين صور بورتريهات "استوديو لندن" الخاص بدومانيان، والصور العائلية وصور المآتم، كما اللقطات التي تصوّر تدمير الطائرات في الضفة الغربية خلال حرب النكسة، التفكّر في إحياء ذكرى الأحياء والأموات، وكيف تصبح المواد الفوتوغرافية في حد ذاتها أطلالاً لزمن انقضى.

اضغطوا هنا للاستماع إلى البودكاست ومعرفة المزيد عن هذه المجموعة.

"لمحة" إنتاج مشترك مع استديو تيونفورك، بيروت، لبنان.


هل تستمتعون بقراءة نشرتنا؟ أخبرونا عمّا يثير فضولكم وما ترغبون بمعرفته بشكل أكبر.
راسلونا على 
[email protected]


نحتفل في العام ٢٠٢٢ بالذكرى السنوية الخامسة والعشرين لتأسيس المؤسّسة العربيّة للصورة، ونودّ أن نعدّكم من بين داعمي مهمتنا الأساسيين. لغاية جمع ٢٥٠ ألف دولار، نبحث عن ٢٥ فردًا ومؤسسة وشركات خاصة تتبرع كلّ منها بمبلغ ١٠ آلاف دولار للمؤسسّة العربية للصورة. لمزيد من المعلومات، يرجى مراسلة [email protected]، أو اضغطوا على الرابط أدناه للتبرّع. إذا كنتم على معرفة بمتبرعين كرماء، فاتصلوا بنا.

ادعموا مهماتنا. تبرعوا هنا.


مختارات مجتمعيّة
استكشفوا ما يحصل في مجتمعنا. نفخر بتقديم أفراد ومنظمات يدعموننا طوال الطريق، كما يسعدنا أن نحدثكم عن الأشخاص الذين ندعمهم من خلال خدمات التدريب والاستشارة. سنعرّفكم على أعضاء هذا المجتمع سريع النمو في كل عدد من قصصنا.

في هذه النشرة، نسلّط اهتمامكم على:

مركز مينا للصورة

الصورة: موران مطر.
الصورة: موران مطر.

مركز مينا للصورة منظمة لا تبتغي الربح ومساحة مخصصة للصورة بكافة أشكالها. يسعى المركز، من خلال برنامج سنوي للمعارض والبرامج العامة الموازية، بما في ذلك العُروض، وفنون الأداء، وورش العمل، إلى عرض أعمال الفنانين المحليين عبر التخصصات المتعددة، وتوفير منصة للتفكير واللقاء حول الصورة والممارسات الفنية.


معرض
الصور في ترجماتها: حوارات مع مجموعات المؤسسة العربية للصورة
٢٦ آب إلى ٢٢ أيلول ٢٠٢٢ – مركز مينا للصورة، بيروت

في الأعلى: صور لهبة الحاج-فيلدر / المؤسسة العربية للصورة وطارق مراد / BPS. ​
في الأسفل: صور لطارق مراد / BPS و موريل ن. قهوجي / المؤسسة العربية للصورة. 


يعد عمل المؤسسة العربية للصورة عملية بحثية دائمة التطور في طرق النظر إلى الآثار الفوتوغرافية الموجودة في عهدتها وتفسيرها والتفاعل معها. إن الصورة الفوتوغرافية في نسختها النيغاتيف أو في نسختها المطبوعة، ومُنذ أن تولد، تواظب على التغيّر ماديًّا بطفرات متعددة، ثم تعتمد في حيواتها التاريخية والثقافية والوجدانية على المُشاهد، ​ في تحول مستمر.

يجمع معرض "الصور في ترجماتها: حوارات مع مجموعات المؤسسة العربية للصورة"، الذي افتتح في مركز مينا للصورة في بيروت في ٢٦ آب ٢٠٢٢، بين مشروعين حديثين للمؤسسة يستكشفان الحيوات العديدة التي يمكن أن تحملها الصور، والطرق التي يمكن بها تفكيك أرشيفات الصور الفوتوغرافية وإعادة تفسيرها من خلال الممارسات البحثية والفنية. 

يتكون المشروع الأول من ١٩ لوحة مزدوجة مستمدة من مجموعات المؤسسة العربية للصورة، تم إنتاجها بالتعاون مع ستوديو بيروت للطباعة. عُرضت هذه الأعمال لأول مرة في تموز ٢٠٢٢ في معرض بعنوان Impressions from an Archive، وقد جرى تقديمها في Exhibition Research Lab في ليفربول في إطار، وبدعم من، مهرجان ليفربول للفنون والثقافة العربية.

أما المشروع الثاني فهو عبارة عن سلسلة من تكليفات الفيديو التي تم إنتاجها بالتعاون مع Cinema Galeries (بروكسل). عُرضَت أعمال الفيديو هذه في معرض Videos on Beirut في إطار مهرجان Cinema Galleries السنوي بعنوان L’Heure d’hiver ​ في نيسان ٢٠٢٢. 

عُرضت هذه المشاريع في لأول مرة في لبنان في مينا، بعد أن عُرضت في ليفربول وبروكسل على التوالي، في وقت سابق من هذا العام. يستمر المعرض حتى ٢٢ أيلول ٢٠٢٢، لذا احرصوا على زيارته إذا كنتم في لبنان!

في غضون ذلك ، لا تترددوا في الاطلاع على كتيّب المعرض هنا


على قدم وساق
فيرا تماري
عودة متخيلة: ذكريات أُسرية فلسطينية في نقوش طينية وصور ونصوص

إلى اليسارفيرا تماريفي حديقة شجرة السرو، ١٩٩٣. نقش من الطين مع لمحات ملونة ، ٣٧.٥ × ٤٣ × ٦ سمبإذن من الفنانة.
إلى اليمينمجموعة من عائلات تماري وعبده ومشابك وأصدقائهم يزورون والد فيرا تماري في الخليل، عام ١٩٢٩ تقريبًا. مجموعة فائق تماري.


في هذا العدد، نقدم لكم مشروع كتاب جديد ستشترك المؤسسة العربية للصورة في نشره في الأشهر القادمة.

"عودة متخيلة: ذكريات أسرة فلسطينية في نقوش طينية وصور ونصوص" هو منشور من عشرة فصول للفنانة فيرا تماري، مستوحى من مجموعة صور والدها من يافا والقدس في فلسطين ما قبل ١٩٤٨. حتى الثلاثينيات من القرن الماضي، كان التصوير الفوتوغرافي وسيلة جديدة إلى حد ما، ولم يكن التقاط صورة فوتوغرافية أمرًا عاديًا بأي حال من الأحوال. في صور عائلة فيرا، يبدو أن الجالسين يلهون مع الكاميرا، أو يؤدون أمامها. دفعت الحالة المزاجية المختلفة المنقولة في هذه الأغراض الفوتوغرافية فيرا إلى الرغبة في إعادة خلق هذه اللحظات، والتحقق من حياة الأشخاص.

إلى اليسارفيرا تمارينزهة في الخليل، ١٩٩٦. نقش من الطين مع لمحات ملونة، ٥٧ × ٣٥ × ٦ سمبإذن من الفنانة.
إلى اليمينوالد فيرا تماري مع العائلة والأصدقاء في الخليل، حوالي عام ١٩٢٩تقف عمة فيرا بقبعة بيضاء في المنتصفمجموعة فائق تماري.

 

بالإضافة إلى الصور المرئية الغنية الموجودة في هذا المجلد، ثمة سلسلة من ١٥ لوحة من نقوش التيراكوتا بعنوان Family Portraits (صور عائلية)، كانت فيرا قد أنتجتها بين عامي ١٩٨٩ و١٩٩٦. تتحاور هذه الأعمال الطينية مع أرشيف فيرا للصور الفوتوغرافية، لتجسد الدرجات المتعددة لحياة المجتمع الفلسطيني. تأخذنا فيرا، عبر العديد من المقالات القصيرة، في رحلة عبر تاريخ عائلتها في فلسطين في العقود التي سبقت النكبة ونفيهم القسري من منازلهم ومدنهم.

وافقت فيرا على التبرع بمجموعة عائلتها الواردة في هذا الكتاب للمؤسسة العربية للصورة، مضيفةً مواد فوتوغرافية لا تقدر بثمن إلى المجموعات الفلسطينية الموجودة في عهدتنا.

تم إصدار هذا المنشور بدعم من الصندوق العربي للثقافة والفنون (آفاق)، وسيتم نشره بالاشتراك مع المؤسسة العربية للصورة في أواخر عام ٢٠٢٢.


موارد المكتبة
لا بلاس (La Place): مجلة نسوية جزائرية
نشرت من قِبل Éditions Motifs، ٢٠٢٢

النسخ المصوّرة من قِبل أصادور كارفانيان / المؤسّسة العربيّة للصورة.

أنطلقت مجلّة La Place بمبادرة تأسيسية من كلّ مايا عبادي وسعدية غانم، وهي مجلة نسوية تبرز أصوات النساء من الجزائر، وتبرز في صلبها أسئلة تتمحور حول حقوق أو لا حقوق النساء، والصعوبات التي تواجههن، والحيّز الذي يشغلنه في العالم. يجمع هذا العدد التجريبي بين الحوارات الأصيلة والأعمال الروائية والواقعية ومداخلات فنية من قبل النساء وعنهن. بعد أن تولت Éditions Motifs أعمال النشر، أبصرت La Place النور بدعم من مؤسسة فريدريش إيبرت.

هذا العنوان متاح في مكتبة المؤسّسة العربيّة للصورة. اقرأوه في مكاتبنا، حيث يمكنكم أيضًا استكشاف أكثر من ألفي كتاب. تعاونا مع PILOT لنمنحكم إمكانية الوصول إلى الجزء الأكبر من مقتنيات مكتبتنا – ونحن نعمل تدريجياً على إتاحة الكتالوج بالكامل على الإنترنت. اضغطوا هنا للبحث في المنشورات المتاحة. 


تولّي حساب انستاغرام 
10x10 Photobooks

أربعة من الكتب السبعة التي تم إبرازها كجزء من فترة تولّي المؤسسة لحساب 10x10 Photobooks على Instagram.


​ جمعية 10x10 Photobooks هي جمعية لا تبتغي الربح مقرها مدينة نيويورك، تتمثل مهمتها في تعزيز التفاعل في المجتمع العالمي لكتب الصور من خلال تقدير ونشر وفهم هذه الكتب. تقدم الجمعية سلسلة متواصلة متعددة المنصات من فعاليات كتب الصور، تتضمن غرف القراءة والصالونات والمنشورات والمجتمعات على الأنترنت، والشراكات مع المنظمات والمؤسسات الفنية.

في آب ٢٠٢٢، تولّت المؤسسة العربية للصورة حساب 10x10 Photobooks مؤقتًا على انستاغرام، لتسليط الضوء على المنشورات التي تنشرها المؤسسة أو أعضائها.

تضمنت المجلدات التي سُلط الضوء عليها ​ كتاب Becoming Van Leo (٢٠٢١) لكارل باسيل بالتعاون مع نيغار عظيمي وكاتيا بويادجيان، و"لمن أتينَ قبلنا" (٢٠٢٢), ، الذي أعده محمد عبدوني، وشارك في تحريره كلّ من جوي ستايسي وريان عبد الخالق، وأول مونوغراف لهراير سركيسيان بعنوان The Other Side of Silence (٢٠٢١)، تحرير عمر خليف وثيودور رينغبورغ، بالإضافة إلى "Vies possible et imaginaires" (٢٠١٢) لياسمين عيد صباغ وروزين كيري، و Traversées: Le Journal du Docteur Cottard (٢٠١٧)، تحرير جريجوري بوكاجيان وكليمانس كوتار هاشم، وBackground (٢٠١٧) لهراير سركيسيان، وA Lebanese Archive (٢٠١٥) لأنيا دابروفسكا.

يمكنكم مشاهدة فترة تولّي المؤسسة لحساب 10x10 Photobooks على انستاغرام هنا.


مراحب وسلامات

پول غرّة بالقرب من بورتريه شخصي له، الصورة لموريل ن. قهوجي/ المؤسسة العربية للصورة.
پول غرّة بالقرب من بورتريه شخصي له، الصورة لموريل نقهوجي/ المؤسسة العربية للصورة.

انضم المصوّر پول غرّة إلى المؤسسة العربية للصورة في شهر حزيران ٢٠٢١ كباحث في المجموعات (بدوام جزئي)، وعمل على توثيق المجموعات التي تجري معالجتها، ومساعدة الباحثين في استفساراتهم، سواء عن بعد أم في المؤسسة. عمل پول، خلال الفترة التي قضاها في المؤسسة، على عدد من المجموعات، بما في ذلك مجموعة فوتو جاك الضخمة، التي تضم أكثر من ألف لفة فيلم - ورافق أكثر من ٨٠ شخصًا أثناء سبرهم لقاعدة بيانات المؤسسة. يترك پول المؤسسة للتركيز على نشاطه الفنيّ الخاص.

بورتريه شخصي، بإذن من ملاك مروّة.
بورتريه شخصي، بإذن من ملاك مروّة.

ستتولّى ملاك مروّة، التي انضمت إلينا في حزيران ٢٠٢٢ كمسؤولة رقمنة، دور باحثة في المجموعات اعتبارًا من الأول من أيلول الجاري، وستعمل عن كثب مع زميلها الباحث في المجموعات عمر ذوابه على توثيق مجموعات المؤسسة وصياغة نصوصها.


تحية للمتبرعين ​
​​تتقدم المؤسسة العربية للصورة بالتقدير لداعمينا الكرماء الذين يتيحون أنشطتنا، كما نشكر الداعمين الذين يفضلون الإبقاء على هوياتهم مجهولة.

 
 

الداعمون الرئيسيّون
​​ 
Royal Norwegian Embassy in Beirut ▪ Arab Fund for Arts and Culture ▪ Al Mawred Al Thaqafi ▪ Foundation for Arts Initiatives ▪ The Violet Jabara Charitable Trust ▪ Getty Foundation

داعمو المشاريع
​​ 
Modern Endangered Archives Program (MEAP) at the UCLA Library, with funding from Arcadia ▪ Prince Claus Fund for Culture and Development ▪ Institut Français ▪ William Talbott Hillman Foundation ▪ Akram Zaatari ▪ Alexandre Medawar ▪ MAGRABi ▪ Fund for the International Development of Archives – FIDA ICA ▪ Victoria and Albert Museum – V&A ▪ Art Jameel ▪ New York University’s Hagop Kevorkian Center for Near Eastern Studies

داعمو ما بعد الانفجار
التبرعات النقدية – مؤسسات:
​​ Prince Claus Fund for Culture and Development ▪ Cultural Emergency Response ▪ Cultural Protection Fund of the British Council ▪ Gerda Henkel Stiftung ▪ US Ambassadors’ Fund for Cultural Preservation ▪ Mariët Westermann and the Pardoe-Westermann Family Fund ▪ Middle East and Islamic Caucus of Franklin & Marshall College ▪ Luminous-Lint ▪ Oteri General Construction ▪ Moore Archives & Preservation LLC ▪ GAPS LLC ▪ Blue Shield ▪ Book Works ▪ American Institute for Conservation of Historic & Artistic Works ▪ Savvy Wood Photography ▪ Benevity ▪ PhotoArts Studio ▪ Robert Rauschenberg Foundation ▪ Stanley Thomas Johnson Stiftung ▪ Europeana Foundation ▪ Rotary Club Essen-Gruga

التبرعات المتنوعة – مؤسسات:
​​ Institut National d'Histoire de l'Art ▪ Middle East Photograph Preservation Initiative ▪ Musée Français de la Photographie ▪ Klug-Conservation ▪ Centre de la Photographie

لم تكن المؤسسة العربية للصورة لتجتاز هذه الرحلة دون جميع الداعمين الأفراد.

اضغطوا هنا للاطلاع على القائمة الكاملة للداعمين الأفراد.

نشكر جميع من دعمونا خلال السنوات السابقة: مؤسسة الشارقة للفنون، پيكاسو، Ford Foundation، Graham Foundation.

تلق التحديثات في صندوق بريدك

بالنقر على "اشترك"، أؤكد أنني قرأت ووافقت على سياسة الخصوصية.

About المؤسّسة العربيّة للصورة

المؤسّسة العربيّة للصّورة هي جمعيّة مستقلّة تصوغ مسارات جديدة للتصوير الفوتوغرافي وممارسات الصور. تستكشف، وتُسائل، وتواجه الحقائق الاجتماعية والسياسية المعقدة في عصرنا من منظور فريد من نوعه يتراوح بين البحث، والأرشفة، والانتاج الفني.

تشكٌل مجموعتنا نواة عملنا، وهي مكوّنة من أكثر من خمسمئة ألف مستند وقطعة فوتوغرافيّة – مصدرها منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والانتشار العربي. تعيد المؤسسة العربية للصورة التفكير في هذه الصّور من خلال طبقاتها المتعدّدة، لتحافظ عليها وتفهمها وتفعّلها بنهج نقديّ ومبتكر يساهم في إثراء المجموعة.

اتصل

مبنى الزغبي، الطابق الرابع، ٣٣٧ شارع غورو، الجميٓزة، بيروت، لبنان

٣٧٣ ٩٦٥ ١ ٩٦١+

[email protected]

www.arabimagefoundation.org